صرف الجيش الإسرائيلي مكافأة مالية لأحد جنوده المدانين بقتل شاب فلسطيني جريح من الخليل عام 2016.
وقرر موتيي ألموز رئيس قسم ما يعرف باسم ” الموارد البشرية في جيش كيان الاحتلال الإسرائيلي”، دفع كامل المكافأة المالية للجندي الإسرائيلي اليؤور أزاريا، وفقا لقانون الجنود المسرحين، وهبة التسريح من الخدمة والتوفير الشخصي، خلال فترة خدمته في الجيش، التي استغرقت عاما ونصف العام.
وكان أزاريا أطلق النار على رأس عبد الفتاح الشريف في مارس 2016 وهو جريح، ما أدى إلى وفاته على الفور.
وأدين أزريا في المحكمة العسكرية في تل أبيب بتهمة القتل من الدرجة الثانية.
وسيحصل أزاريا على مبلغ (24 ألف شيكل) أي ما يعادل تقريبا 7 آلاف دولار، وهي نصف المبلغ الذي يتلقاه كل جندي مسرح، ويأتي الخصم لأنه لم يستكمل فترة الخدمة لثلاث سنوات.
وجاء قرار تحرير قسم من الأموال لأزاريا، استكمالا لقرار غادي إيزنكوت رئيس أركان كيان الاحتلال الإسرائيلي، تقليص أربعة أشهر من محكومية الجندي (حيث سيمضي أزاريا في السجن 14 شهرا بدلا من 18 شهرا، وفق ما أقرته المحكمة العسكرية.

الرد على التعليق