اعلنت خلية الاعلام الحربي، الثلاثاء، ان فريقا فنيا عسكريا برئاسة رئيس اركان الجيش عثمان الغانمي اجرى زيارة ميدانية الى معبر فيشخابور وابراهيم الخليل، مبينة ان ذلك جاء لتنفيذ قرارات الحكومة الاتحادية بمسك الحدود الدولية وادارة المنافذ. و قالت الخلية في بيان ان “الفريق الفني العسكري برئاسة رئيس اركان الجيش عثمان الغانمي اجرى زيارة ميدانية الى معبر فيشخابور ومعبر ابراهيم الخليل”. واضافت ان “ذلك جاء من اجل الاطلاع ميدانيا وتحديد المتطلبات العسكرية والأمنية لإكمال تنفيذ قرارات الحكومة الاتحادية في مسك الحدود الدولية وإدارة المنافذ اتحاديا والانتشار الكامل للقوات الاتحادية في جميع المناطق التي امتد اليها الاقليم بعد العام ٢٠٠٣”. و ذكرت وسائل اعلامية، اليوم الثلاثاء، ان القوات العراقية تسلمت معبر فيشخابور مع تركيا.

الرد على التعليق