كشفت اللجنة الامنية في مجلس محافظة ديالى، الاثنين، عن تفاصيل مثيرة عن تنظيم مسلح جديد بدأ حزب البعث المنحل بتشكيله في 6 محافظات، فيما اكد ان القوة تحمل رايات بيضاء يتوسطها اسد. و قال رئيس اللجنة صادق الحسيني ان “هناك معلومات استخبارية تشير الى بدء حزب البعث المنحل تأسيس قوة مسلحة جديدة تستقطب اعوان الحزب وقياداته ومؤيديه في 6 محافظات يتم نقلهم بشكل سري الى مراكز تدريب لغرض تشكيل فصائل ومفارز مسلحة”. واضاف الحسيني ان “القوة المسلحة الجديدة والتي تحمل شعار راية بيضاء يتوسطها اسد تمثل الجزء الثاني من مؤامرة كبرى تستهدف العراق بعد انتهاء فصل الجزء الاول والذي مثله داعش”، مبينا ان “التنظيم الجديد ليس له نشاط الان في ديالى لكن لانستبعد بروزه في اي وقت في ظل وجود نشاط للحزب المنحل في بعض المناطق”. و دعا الحسيني الى” ضرورة تحرك استخباري شامل لوأد ولادة تنظيم مسلح جديد قد يعلن عن نفسه في اي وقت”، لافتا الى ان “التنظيم هو مسار جديد لاستهداف امن واستقرار العراق وخلق الفتن”. و كان حزب البعث انشأ سلسلة تنظيمات مسلحة بعد 2003 في ديالى ابرزها كتائب المصطفى والتي انتهت بتفكيكها نهاية 2009 بعد اعتقال قياداتها ومسلحيها.

 

الرد على التعليق