دعا القيادي في حزب الاتحاد الوطني الكردستاني، ملا بختيار، فرنسا، إلى الإشراف على الحوارات بين أربيل وبغداد لحل الخلافات والقضايا العالقة. جاء ذلك خلال لقائه دومينيك ماس القنصل الفرنسي العام في إقليم كردستان. و نقل بيان صادر عن المكتب الإعلامي لبختيار عن ماس قوله إن «فرنسا ترى من الضروري أن تحل مشكلات إقليم كردستان مع الحكومة الاتحادية وفق الدستور، وأن يزور وفد من أربيل في أسرع وقت ممكن العاصمة الاتحادية بغداد». أما بختيار فطالب بأن تشرف فرنسا على المفاوضات بين أربيل وبغداد « بعد البدء بها لكي تطلع على أي من الطرفين ملتزم بالدستور، ومن يقوم بخرقه»، مبيناً «نحن نريد حلا ملائما لجميع المشكلات.

الرد على التعليق