دعا مكتب حقوق الإنسان في الأمم المتحدة إلى رفع الحصار عن آية الله عيسى قاسم في المستشفى وعدم منعه من أخذ العلاج والزيارة بحرية وإيقاف فرض الإقامة الجبرية عليه بعد مغادرته المستشفى.
واصدر اربعة محققين من حقوق الانسان في الامم المتحدة بيانا مشتركا دعوا فيه الى وقف وقف حصار اية الله عيسى قاسم والسماح له بالعلاج ووقف فرض الاقامة الجبرية عليه بعد مغادرته المستشفى.
ورحب البيان بسماح الحكومة البحرينية أخيرا بنقل آية الله عيسى قاسم إلى المستشفى، أعرب البيان عن قلقه إزاء استمرار القيود والحصار في المستشفى، وطالب البحرين السماح لآية الله عيسى قاسم باستقبال زواره بحرية. ومعاملة الفريق الطبي الخاص به دون أي ضغط.
كما اشار المحققون الى انه يتعين عليهم ايضا تامين الادوية والعلاج الذي يحتاجه بعد مغادرة المستشفى.
وأكد البيان أن آية الله عيسى قاسم يجب أن يكون له حرية الحركة وحرية التنقل أثناء النقاهة وبعد مغادرة المستشفى وعدم إخضاعه لأي اقامة جبرية.

تمسخر سیاست اعطای تابعیت به بیگانگان در بحرین

الرد على التعليق