أوقفت القوات العراقية هجومها لاستعادة السيطرة على الجانب الغربي من مدينة الموصل من قبضة تنظيم داعش، بسبب إرتفاع معدل الإصابات بين المدنيين.

 

وتوقفت القوات الحكومية العراقية في محاولة لاستعادة غرب الموصل من قبضة تنظيم داعش اليوم السبت (25 مارس) بسبب ارتفاع معدل الإصابات بين المدنيين، وفقا لما ذكره متحدث باسم القوات الأمنية العراقية.

وذكر المتحدث لوكالة انباء رويترز اليوم السبت 25/3/2017، ان” العدد المرتفع في الآونة الأخيرة من القتلى بين المدنيين داخل الحي القديم أجبرنا على وقف العمليات لمراجعة خططنا.. وحان الوقت لبحث خطط هجوم وأساليب جديدة، لنواصل العمليات القتالية”.

كما وذكر سكان هربوا من المنطقة المحاصرة ان الغارات الجوية التي شنتها قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة والقوات الاميركية هدمت المباني وقتلت العديد من المدنيين، فيما إستخدم عناصر داعش المدنيين كدروع بشرية وفتحوا النار عليهم وهم يحاولون الفرار من الأحياء التي تسيطر عليها الدولة الإسلامية، وفقا لما ذكره السكان الهاربون.

من جهة اخرى ذكر بيان للجيش نشرته صحيفة الصباح الرسمية أن” قوات برية مدربة جيدا على القتال في المدن ستنفذ العمليات المقبلة”.

يذكر أن هجوم القوات العراقية الذي تدعمه الولايات المتحدة لطرد تنظيم داعش من مدينة الموصل دخل في الشهر السادس ، وتسيطر القوات الحكومية على الجانب الايسر من المدينة  بأكمله ونحو 50% من  الجانب الايمن حسب مصادر حكومية.

الرد على التعليق