مسلحو داعش الفارون من الحويجة يتواجدون بين بيشمركة بارزاني

كشف مسؤول تنظيمات الاتحاد الوطني الكردستان العراقي في مخمور رشاد كلالي، الثلاثاء 13 آذار 2018، ان مسلحي تنظيم داعش الفارين من الحويجة والشرقاط، يتخذون من جبل قرجوغ القريب من القضاء مقراً لهم. و قال كلالي في حديث وفقاً لوسائل اعلام ان “حوالي “250 – 300″، عنصراً من داعش يتواجدون في جبل قرجوغ ويتخذونه مقرا لهم بعد هروبهم من الحويجة والساحل الايسر من الشرقاط”. و اضاف، أنه “باعلى الجبال، تتواجد قوات البيشمركة التابعة للحزب الديمقراطي الكردستاني، ومن جهة ناحية قراج تتواجد قوات الشرطة الاتحادية والربايا العسكرية التابعة لها على طريق مخمور والقرى الزراعية القريبة منها”. و اشار الى ان “وجود هذه القوة المسلحة من داعش على هذا الجبال يحتاج الى الامداد بالماء والغذاء وهنالك تعاون مع الخلايا النائمة من القرى العربية القريبة على ناحية قراج”. و تابع، أن “وجود هذه القوة تشكل خطراً على مخمور وقراج وممكن ان يرسلوا عناصر تابعة لهم لاستهداف الحويجة والشرقاط وكركوك ويجب تكثيف قصف الطائرات بسبب وعورة المنطقة والجيش العراقي لايستطيع التقدم بسبب صعوبة المنطقة عسكريا

 

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *