توقيف 60 شخصا في موسكو يشتبه بمشاركتهم في نقل عناصر “داعش” إلى سوريا والعراق

أعلنت مصلحة الأمن الفدرالية الروسية تفكيك شبكة خاصة بنقل أنصار تنظيم “داعش” من روسيا إلى سوريا والعراق نتيجة عملية نفذت في موسكو وضواحيها وأسفرت عن توقيف 60 أجنبيا. و قالت المصلحة، في بيان صدر عنها مساء الثلاثاء، إنها “قطعت، بالتعاون مع وزارة الداخلية الروسية، أنشطة مخالفة للقانون قامت بها مجموعة إجرامية عرقية على أراضي موسكو وضواحيها، حيث أقامت شبكة خاصة بالنقل غير القانوني لأنصار داعش إلى سوريا والعراق للمشاركة في الأعمال القتالية”. و أضاف البيان أن هذه المجموعة عملت كذلك على “الشرعنة غير القانونية لإقامة مهاجرين من منطقة آسيا الوسطى في أراضي روسيا”. و شددت المصلحة على أن قوات الأمن تمكنت، جراء عملية خاصة، من توقيف 60 مواطنا أجنبيا، وأضافت أن عمليات الفحص، التي طالت 17 عنوانا، أسفرت عن العثور على 3 مكاتب خاصة بطبع وثائق مزيفة. و لفت البيان إلى أن التحريات أتاحت “تأكيد وجود صلات بين مقيمي الشبكة مع قياديين في تنظيمات إرهابية دولية”.

 

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *